الرئيسية / أخبار / ولد بيه يغادر الفاتيكان بعد لقاء البابا

ولد بيه يغادر الفاتيكان بعد لقاء البابا

أنباء انفو- يغادر العلامة الموريتاني عبد الله بن بيه،رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، دولة الفاتيكان ، وذلك بعد ان شارك هناك يومي 14 و15 يناير الجاري ، في اجتماع رسمي دعت إليه وزارة الخارجية الأمريكية، بشراكة مع الفاتيكان، “لمناقشة أهم المبادرات الشجاعة والواقعية القابلة للتطبيق في مجال تعزيز التعاون بين الأديان ودعم حقوق الإنسان، والتي تم اختيارها لتكون أرضية للعمل والتعاون المستقبلي لتنزيلها على أرض الواقع”.

وأضاف المصدر ذاته أن ابن بيه استعرض، في هذا اللقاء، جهود منتدى تعزيز السلم في نشر قيم التسامح والتعارف بين أديان العائلة الإبراهيمية، “مستحضرا مُخرجات إعلان مراكش لحقوق الأقليات الدينية في العالم الإسلامي، الذي نظمه المنتدى في يناير 2016، تحت رعاية الملك محمد السادس، والذي فتح آفاقا تنظيرية وإجرائية للتعايش والتسامح ونبذ كل أشكال العنف بين الأديان”.

كما نوه العلامة بن بيه باستحضار بابا الفاتيكان لروح إعلان مراكش، في كلمته التي ألقاها أثناء استقباله من طرف الملك محمد السادس، بالرباط، في مارس 2019، “والذي يؤكد اتفاق العائلة الإبراهيمية على القيم النبيلة التي يدعو إليها الإعلان، والسعي نحو تحقيقها وتفعيلها”، بتعبير المصدر ذاته.

وعلى هامش الاجتماع، دعا البابا فرانسيس العلامة بن بيه إلى لقاء خاص بمقر إقامته، تبادل من خلاله الطرفان آفاق التعاون المستقبلي في ما يتعلق بدور الأديان في سلام وأمن العائلة الإنسانية.

كما حضر الاجتماع الرسمي عدد من الشخصيات الدولية السياسية والدينية، كبراون باك، سفير الحريات الدينية بوزارة الخارجية الأمريكية، وبوب روبيرتس، رئيس مبادرة الجيران بالولايات المتحدة الأمريكية، وعدد من الشخصيات الهامة والفاعلة في مجال التعاون بين الأديان ودعاة السلام.

أنباء انفو- هسبريس

شاهد أيضاً

صحيفة أمريكية: الإرهاب فى الساحل الأفريقي ينذر بأزمة عالمية

أنباء انفو- جاء فى تقرير جديد نشرته صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية أن الإرهاب الذى يقوده …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *