الرئيسية / أخبار / ولد سلمى يحذر موريتانيا والمغرب من مخطط وشيك لإغلاق معبر “الكركرات”

ولد سلمى يحذر موريتانيا والمغرب من مخطط وشيك لإغلاق معبر “الكركرات”

أنباء انفو- حذر الناشط الصحراوي الذى لجأ إلى موريتانيا منذ سنوات مصطفى ولد سيدي سلمى، من مخطط وشيك الوقوع ، تسعى جبهة البوليساريو إلى تنفيذه لإغلاق المعبر البري الحدودي الوحيد المشترك بمنطقة الكركرات الصحراوية العازلة بين شمال موريتانيا وجنوب المغرب وذلك بهدف – يشير ولد سلمى – إحراز نقطة متقدمة تعيد البوليساريو إلى واجهة مشهد النزاع فى الصحراء بعد استقالة هورست كوهلر ، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى الصحراء .

وأكد ولد سلمى أن جبهة البوليساريو قد تعود للعب ورقة الكركرات من جديد، و لكن بشكل مختلف بعد استقالة المبعوث الأممي إلى الصحراء “هورست كوهلر”.

صورة من تدوينة ولد سلمى “فيس بوك”

و قال ولد سلمى في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” إن “الدورة التكوينية التي اجريت في المخيمات منذ أيام لنشطاء صحراويين من الاقاليم الصحراوية في المغرب ، قد تكون بداية للتحضير لاحتجاجات في المنطقة العازلة المعروفة بقندهار و قطع الطريق البري الرابط بين المغرب و موريتانيا، لجر المنطقة نحو التصعيد، و تعيد الجبهة قواتها الى ما تسميه المناطق المحررة ان حصل تدخل ضد حراك غلق معبر الكركرات”.

و ذكر ولد سلمى أن فترة إدارة كوهلر، لملف النزاع فى الصحراء تعد رغم قصرها كارثية فى نظر البوليساريو”سحب منها ورقة الكركرات و ادارة المناطق شرق الحزام مقابل طاولة مستديرة، انسحب منها مهندسها و ترك البوليساريو” محصورة اداريا و سياسيا ”.

و أضاف ، أنه بعد استقالة كوهلر ” ليس امام البوليساريو سوى الاخلال بالتزاماتها الدولية و الجنوح نحو التصعيد المفضي الى الادانة الدولية” مؤكداً أن ” جبهة البوليساريو التي تعاني على مستوى الجبهة الداخلية، هي في حاجة لافتعال ازمة خارجية، لتمرير مؤتمرها نهاية العام و التمديد لقيادتها”.

شاهد أيضاً

تقرير : السياحة إلى موريتانيا انخفضت فى “العشرية”الماضية بنسبة 90%

أنباء انفو- كشفت تقارير دولية عززتها مصادر محلية اطلعت عليها “أنباء انفو” أرقاما ونسبا مهولة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *