الرئيسية / أخبار / بهذه الكلمات المعبرة علق رئيس تونس السابق على اغتيال خاشقجي

بهذه الكلمات المعبرة علق رئيس تونس السابق على اغتيال خاشقجي

أنباء انفو- بكلمات معبرة علق رئيس  تونس السابق منصف المرزوقي على الطريقة التي ستلفلف بها جريمة قتل الكاتب والإعلامي السعودي جمال خاشقجي، وإفلات المجرم، الذي اعتبر أنه “معروف للعالم بأسره”.

وكتب المرزوقي تدوينة له اليوم على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ، قال فيها: “عندما ترى الطريقة التي ستلفلف بها جريمة قتل جمال خاشقجي وكيف أن المجرم المعروف للعالم بأسره سيفلت من العقاب، بل سيحقق هو في الجريمة… وعندما سترى كيف سيضحى بكمشة من الأغبياء في حوادث طريق وإخفاء قسري ومحاكمات صورية إلخ…”.

واستغرب المرزوقي تعاطي بعض الدول الغربية دون تسميتها مع جريمة قتل خاشقجي، وقال: “عندما سترى كيف ستتعامل مع الجريمة دول منها التي تتشدق بدروس الأخلاق في السياسة”.

تدوينة المرزوقي
“عندما ترى الطريقة التي ستلفلف بها جريمة قتل جمال خاشقجي وكيف أن المجرم المعروف للعالم بأسره سيفلت من العقاب بل سيحقق هو في الجريمة… وعندما سترى كيف سيضحى بكمشة من الأعبياء في حوادث طريق وإخفاء قسري ومحاكمات صورية ألخ …
وعندما سترى كيف ستتعامل مع الجريمة دول منها التي تتشدق بدروس الأخلاق في السياسة …
وعندما تقارن هذه الجريمة بجريمة اغتيال شعوب بأكملهأ أتعلق الأمر بالسوريين أو اليمنيين أو الروهينغا وكيف يصول ويجول الجناة …
من حقك أن تتساءل هل نكذب على أنفسنا عندما نتصور انتصار الحق أمرا حتميا وهل نكذب على أطفالنا عندما نعلمهم إن الباطل كان زهوقا ؟
أليس العالم الحقيقي هو عالم” انتصر فيه الباطل وزهق الحق .كلاّ فالعالم منذ وإلى الأزل صراع محموم بين الحق والباطل ، بين الشرّ والخير و كل نصر فيه لطرف بلا غد وكل هزيمة لطرف عابرة .
لذلك قاعدة القواعد : لا تغترّ إن انتصر الحق ولا تيأس إن كانت الغلبة للباطل …كلها مسألة وقت قبل أن يتحرك الرقاص في الاتجاه المعاكس …وهكذا إلى يوم يبعثون,
المهمّ أن تختار صفّ الحق والخير …والأهمّ أن تثبت عليه لأنه أصعب وأخطر الخيارين .

منصف المرزوقي .”

شاهد أيضاً

تضارب الأنباء حول حادث سير تعرض له سفير السعودية لدى موريتانيا

أنباء انفو- تضاربت المصادر المحلية التى أكدت فى معظمها ل”أنباء انفو” اليوم الثلاثاء  20 نفمبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *