الرئيسية / أخبار / جان بينغ : تقول قوانيننا يمكننا فرض عقوبات بعد ستة أشهر من الانقلاب

جان بينغ : تقول قوانيننا يمكننا فرض عقوبات بعد ستة أشهر من الانقلاب

(ا ف ب) – بدأ الاتحاد الافريقي الجمعة اجتماعا جديدا في اديس ابابا مع شركائه الدوليين وبينهم الاتحاد الاوروبي حول عقوبات محتملة ضد السلطات العسكرية التي تولت الحكم في موريتانيا فى 6 أغشت على ما افاد مراسل وكالة فرانس برس.

وقال جان بينغ رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي مساء الخميس لوكالة فرانس برس “ان موقف الاتحاد الافريقي بشأن موريتانيا هو مماثل تقريبا لمواقف باقي الشركاء مثل الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة والآخرين”.

واضاف “لقد نددنا بالانقلاب العسكري وعلقنا عضوية موريتانيا في الاتحاد الافريقي واعلنا مهلا .. لقد تم القيام بكل شيء. والان سنتخذ قرارا وتقول قوانيننا انه يمكننا فرض عقوبات بعد ستة اشهر من انقلاب عسكري”.

ويطالب الاتحاد الافريقي السلطات العسكرية بالعودة الى النظام الدستوري في موريتانيا وبالافراج عن الرئيس الموريتاني المخلوع باسرع ما يمكن.

ويشارك وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير في الاجتماع بوصفه ممثلا للاتحاد الاوروبي الذي تتولى فرنسا رئاسته حتى نهاية العام الحالي.

كما يحضر الاجتماع ايضا ممثلون عن الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي والمنظمة الدولية للفرنكفونية.

ولوح الاتحاد الاوروبي مجددا ، باتخاذ “الاجراءات المناسبة” ضد المجلس العسكري في موريتانيا الذي كان منحه مهلة شهر انقضت في 20 نوفمبر لاعادة “النظام الدستوري” في موريتانيا غير ان نواكشوط رفضت هذه الضغوط وتطالب بمواصلة المباحثات.

واعرب وزير الاتصال الموريتاني محمد ولد مين أمس الخميس في باريس عن رفضه لضغوط الاتحاد الاوروبي والاتحاد الافريقي على المجلس الاعلى للدولة بقيادة الجنرال محمد ولد عبد العزيز.

شاهد أيضاً

الحالة المدنية تعلق عمل جواز سفر أحد إخوة ولد الغزواني

أنباء انفو- أكد مصدر قريب من المرشح إلى الإنتخابات الرئاسية المقررة فى موريتانيا منتصف العام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *