الرئيسية / أخبار / انواكشوط : أول قمة واقعية فى زمن كورونا

انواكشوط : أول قمة واقعية فى زمن كورونا

أنباء انفو- رغم عدم السماح للصحافة المستقلة من الولوج إلى داخل القاعة المخصصة لجلوس المشاركين فى قمة رؤساء دول مجموعة الساحل الافريقي انطلقت الثلاثاء 30 يونيو بالعاصمة انواكشوط ، أول قمة تنعقد واقعياً منذ بداية جائحة كورونا، ويشارك في القمة اضافة الى رؤساء مالي والنيجر وبوركينافاسو وتشاد وموريتانيا الرئيس الفرنسي امانويل ماكرون ورئيس الوزراء الاسباني بيدرو سانشيز، اضافة الى عدد من رؤساء الحكومات وشخصيات اخرى ستشاركون في القمة عبر تقنية الفيديو من بينهم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، ورئيس الوزراء الإيطالي كيسيب كونت، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتريس.

وستخصص القمة لمتابعة خارطة طريق قمة “بو” التي عقدت في فرنسا يناير الماضي، والتي دعت الى ضرورة تعزيز القوة العسكرية في الساحل الافريقي ودعم مجموعة الدول الخمس في الساحل من اجل مكافحة الارهاب والفقر والتطرف في المناطق الأكثر معاناة من العنف المسلح.

ويرى مراقبون ان حرص قادة الساحل وداعميها من الدول الأوروبية على عقد القمة في موعدها المحدد سابقا رغم الحجر الكلي المطبق بسبب جائحة كورونا، يؤكد اصرار المشاركين في القمة على المضي في خطة مكافحة الارهاب وتحقيق الاستقرار في منطقة الساحل، وعدم إخلاء المنطقة للمجموعات الإرهابية التي انتهزت انشغال الحكومات الافريقية بمحاربة وباء كورونا والحجر الصحي المفروض عالميا للتغلغل اكثر وبسط سيطرتها في المنطقة.

ومن المنتظر ان تسفر القمة على تأكيد دول الساحل لموقفها من التدخل العسكري الأجنبي في منطقة الساحل وخاصة قوة “برخان” الفرنسية، واقرار مساعدات مالية لدول الساحل لمواجهة جائحة كورونا وتعزيز التنمية في المناطق الهشة، اضافة الى رفع تعداد القوات الأوربية العاملة في اطار محاربة المجموعات الإرهابية وتأمين دعم مباشر عسكري ولوجستي للقوة الإفريقية التي تم إنشاؤها من جيوش دول الساحل.

شاهد أيضاً

مدير معادن موريتانيا يزورمناطق النشاط التقليدي شمال البلاد

أنباء انفو- ذكرت وكالة الأنباء الموريتانية(رسمية) ، قيام العام للشركة الوطنية لمعادن موريتانيا حمود ولد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *