الرئيسية / أخبار / انواكشوط مطالبة بتحقيق حول إهانات تعرض لها جمهور الوداد البيضاوي فوق أرض موريتانيا

انواكشوط مطالبة بتحقيق حول إهانات تعرض لها جمهور الوداد البيضاوي فوق أرض موريتانيا

أنباء انفو- دعا أنصار فريق الوداد البيضاوي المغربي، عبر صفحات على مواقع التواصل الإجتماعي السلطات بالعاصمة انواكشوط ، إلى فتح تحقيق لتحديد الدوافع من الإهانات الواسعة التى تعرض لها جمهور تشجيع الوداد قبل وأثناء وبعد المباراة الأخيرة التى جمعت فريقهم بفريق أف سى انواذيبو على ملعب شيخا ولد بيدية، وسط العاصمة الموريتانية انواكشوط

أغلب المعلقين على الحادثة ، استهجنوا ماتعرض له جمهور المشجعين المغاربة من إهانات فوق أرض موريتانيا المعروفة بكرم أهلها واحتفائهم بالضيوف خصوصا الأشقاء وكتب أحد الموريتانيين مستغربا الذى حصل ” ليس من عادة ولا أخلاق أهل موريتانيا ان يسب الزائر أو يهان وهو فى حريمهم .. !” وأضاف” نطالب بتحقيق ينصف شعب موريتانيا من هكذا مسلكيات دخيلة أو مدسوسة”.

وجاء اليوم الأربعاء، فى موقع صحيفة ” الصباح” المغربية، ” أن مشجعي الوداد الذين سافروا إلى موريتانيا لمساندة الفريق أمام نواذيبو، أول أمس (الأحد)، لحساب ذهاب دور ما قبل المجموعة من عصبة أبطال إفريقيا، عانوا مشاكل عديدة بالعاصمة الموريتانية، وصلت حد الاعتداء عليهم وسرقة جوازات سفر بعضهم، قبل المباراة وبعدها.
ورغم قلة الحضور الجماهيري الذي شهدته المباراة، التي انتهت بفوز الوداد بهدفين لصفر، فإن العشرات الذين سافروا لموريتانيا لمساندة الفريق الأحمر، عانوا بسبب صرامة الأمن، الذي بالغ في التفتيش والحراسة، ورفض السماح للوداديين بولوج الملعب، إلا بعد عمليات تفتيش ومراقبة كبيرة.
ولم تتوقف معاناة المشجعين عند هذا الحد، بل تعرضت لهجوم من قبل بعض الجماهير الموريتانية، ما جعل بعضهم يقضي الليل دون مأوى، فيما فضل البعض الآخر الاستعانة ببعض المغاربة المقيمين بموريتانيا لمساندتهم وتقديم الدعم لهم.
وحسب مصادر صحيفة “الصباح ” استنجدت الجماهير بالسفارة المغربية بنواكشوط، للسماح لمن فقد جواز سفره بالعودة، وتقديم المساعدة للبعض الآخر، وإعادته على وجه السرعة للبيضاء.
وقالت الصحيفة ، إن الجمهور الموريتاني عبر عن غضبه جراء هزيمة نواذيبو أمام الوداد، رغم أن الفريق الأحمر كان مرشحا للفوز، والمرور إلى دور المجموعات من المسابقة الإفريقية، التي يحمل لقبها في مناسبتين (1992 و2017)، رغم توفر المنافس الموريتاني على تسعة لاعبين دوليين، صنعوا أمجاد منتخب موريتانيا، الذي وصل لأول مرة إلى كأس إفريقيا في نسخة مصر السابقة.
ونقلت “الصباح ” عن زوران مانولوفيتش، مدرب الوداد، قوله : إن فريقه قدم المطلوب في المباراة التي فاز بها على نواذيبو.
وأضاف مانولوفيتش في تصريح إذاعي “واجهنا فريقا قويا، كان جيدا ولم يكن من السهل الفوز عليه، دون استثناء الحرارة، وأرضية الملعب التي كانت صعبة، ومع ذلك تجاوزنا كل العراقيل وكنا في الموعد”.
وختم ” إنها الجولة الأولى، وما زالت مباراة أخرى تنتظرنا، لأننا لم نحسم بعد التأهل، ولن نتهاون، سنتعامل مع مواجهة الإياب بالشكل المطلوب الذي يضمن لنا التأهل”.
وسجل ثنائية الوداد محمد النهيري في الدقيقة 34، والبديل إسماعيل الحداد في الدقيقة 74 من زمن المباراة.
وحاول نواذيبو في الدقائق الأخيرة من المباراة تسجيل هدفه الأول، لكن الحارس أحمد رضا التكناوتي، تصدى لتسديدتين قويتين.
وبات إسماعيل الحداد، لاعب الوداد، الهداف التاريخي للفريق على مستوى دوري أبطال إفريقيا.
وبهدفه في مرمى نواذيبو الموريتاني، وصل الحداد للهدف رقم 11، ليتربع بذلك على عرش هدافي الفريق”.

شاهد أيضاً

رئيس موريتانيا يبعث برسالة تهنئة إلى رئيس الجزائر المنتخب

أنباء انفو- بعث رئيس موريتانيا محمد ولد الشيخ الغزوانى، برسالة التهنئة التالية إلى عبد المجيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *